Hello to you with the son of the Nile

Tourism, history, archeology, Karnak Temple, Egyptian tourism, tourists historical, global tourism, Luxor Temple, the Temple of Abu Simbel, beach tourism, Tourism Islands, Ramses II, Nefertiti, Cleopatra, the Tower of Pisa, the Eiffel Tower, the pyramid, the Sphinx, Tourismwinter,

السبت، 7 مايو 2011

السياحة في جزيرة مدغشقر

مدغشقر، أو جمهورية مدغشقر (الاسم القديم لها الجمهورية المالاجاشية)، هي دولة جزرية في المحيط الهندي قبالة الساحل الجنوبى الشرقى لأفريقيا. الجزيرة الرئيسية، اسمها أيضا مدغشقر، هي رابع أكبر جزيرة في العالم، ويعيش فيها 5 ٪ من الأنواع النباتية والحيوانية في العالم، منها أكثر من 80 ٪ مستوطنة في مدغشقر. منها قرود الليمور، والفوسا الحفار آكل اللحوم، وثلاث عائلات من الطيور وستة أنواع من الباوباب.ثلثا سكان مدغشقر يعيشون تحت خط الفقر الدولي (أقل 1.25 دولار في اليوم

كجزء من شرق جندوانا، انفصلت أراضي مدغشقر عن أفريقيا منذ ما يقارب 160 مليون سنة، وجزيرة مدغشقر تم إنشاؤها عندما انفصلت عن شبه القارة الهندية منذ 80 إلى 100 مليون سنة مضت. معظم علماء الآثار يقدرون أن الاستيطان البشري في مدغشقر حدث ما بين 200 و 500 ميلادية، عندما قدم البحارة من جنوب شرق آسيا (وربما من بورنيو أو جنوب سيليبز) في الزوارق الشراعية.

 المستوطنون البانتو ربما عبروا قناة موزمبيق إلى مدغشقر في نفس الوقت تقريبا، أو بعد ذلك بقليل. ومع ذلك، التقاليد الملغاشية والأدلة العرقية تشير إلى أنهم ربما يكون قد سبقهم جماعات صيادي ميكا. الأنتيمورو الذين أسسوا مملكة في جنوب مدغشقر في العصور الوسطى يرجع أصلهم إلى المهاجرين من الصومال.

بدأت كتابة التاريخ في مدغشقر في القرن السابع، عندما أنشأ المسلمون مراكز تجارية على طول الساحل الشمالي الغربي. خلال العصور الوسطى، بدأ ملوك الجزيرة في توسيع نطاق سلطتهم من خلال التجارة مع جيرانهم على المحيط الهندي، لا سيما التجار العرب، والفرس والصومالييين الذين وصلوا مدغشقر بشرق أفريقيا، والشرق الأوسط والهندمشايخ كبيرة بدأت تسيطر على مساحات كبيرة من الجزيرة. من بينها مشيخة ساكالافا من مينابي، تركزت في ما يعرف الآن ببلدة موروندافا، وبوينا، تركزت في ما يعرف الآن عاصمة مقاطعة ماهاجانجا. امتد تأثير ساكالافا عبر ما يعرف الآن بمقاطعات أنتسيرانانا، ماهاجانجا وتوليارا. كانت مدغشقر بمثابة منفذ هام للتداول عبر المحيطات لساحل شرق أفريقيا التي أعطت أفريقيا طريقا تجاريا على طريق الحرير، وفي نفس الوقت عملت كميناء للسفن القادمة.

مدغشقر حاليا مقسمة إلى ست محافظات بالحكم الذاتي، وتنقسم إلى 22 إقليما، وهذه المناطق تم إنشاؤها في عام 2004. الاقاليم ستكون أعلى مستوى بعد تقسيم المحافظات وحلها وفقا لنتائج استفتاء 4 أبريل 2007، وهو ما يعني بحلول 4 أكتوبر 2009.

تبلغ مساحة مدغشقر 587،000 كم مربع وهي بذلك تكون الدولة السادسة والأربعين من حيث المساحة وهي كذلك رابع أكبر جزيرة في العالم. وهي أكبر قليلا من فرنسا، وهي واحدة من 11 مقاطعة منفصلة في هضبة جنوب أفريقيا.

في اتجاه الشرق، جرف حاد يؤدي من المرتفعات الوسطى إلى أسفل داخل شريط من الغابات المطيرة مع ساحل ضيق في أقصى الشرق. قناة بنجلانيس هو سلسلة من البحيرات الطبيعية والصناعية المتصلة بواسطة القنوات التي تمتد بمحاذاة الساحل الشرقي لحوالي 460 كم (285 ميل) (حوالي ثلثي الجزيرة). المنحدر من المرتفعات الوسطى نحو الغرب هو أكثر تدرجا، مع بقايا الغابات الموسمية وسهول الحشائش الشبيهة بـ السافانا (التي كانت في الجنوب والجنوب الغربي، وهي حشائش جافة تستضيف النباتات الشوكية الصحراوية والباوباب). على الساحل الغربي العديد من المرافئ البحرية المحمية، ولكن ترسبات الطمي تمثل مشكلة رئيسية سببها الرواسب الناجمة عن المستويات العالية للتآكل في اتجاه اليابس.

على قمة تلة تقع هذه المرتفعات الوسطى، وهي منطقة هضبية تتراوح في الارتفاع بين 2،450 إلى 4،400 قدم (750 إلى 1350 متر) فوق مستوى سطح البحر. تتميز المرتفعات الوسطى بوديان الأرز المدرجة الواقعة بين الجبال الجرداء. هناك التربة الحمراء لاتيرايت التي تغطي جزءا كبيرا من الجزيرة قد تعرضت للتآكل، والتي تبين بوضوح سبب تسمية هذا البلد باسم "الجزيرة الحمراء".

وأعلى قمة في الجزيرة ماروموكوترو على ارتفاع 2,876 متر، وجدت في كتلة تساراتانانا الصخرية وتقع في أقصى شمال البلاد.كتلة انكارتارا الصخرية تقع في منطقة وسط جنوب العاصمة انتاناناريفو وبها ثالث أعلى جبل في الجزيرة، تسيافاجوفونا، بارتفاع 2,642 متر إلى الجنوب تقع الكتلة الصخرية اندرينجيترا وبها قمم عديدة أعلى من 2,400 متر بما في ذلك ثارني ورابع أعلى القمم في مدغشقر، بيك ايماريفولانيترا، المعروفة على نطاق أوسع بـ بيك بوبي (2,658 متر)، وقمة بيك بوري (2,630 متر)قمم أخرى في هذه الكتلة الصخرية تشمل بيك سواندرا (2,620 متر) وبيك ايفانجومينا (2,556 متر)كما تحتوي هذه الكتلة أيضا على محمية اندرينجيترا في أوقات نادرة جدا، تسقط الثلوج على المنطقة في فصل الشتاء نظرا للعلو الشاهق.

هناك فصلان : موسم حار مطير من نوفمبر إلى أبريل وموسم بارد وجاف من مايو إلى أكتوبر. الرياح التجارية الجنوبية الشرقية هي السائدة في البلاد، وقد تواجه الجزيرة أحيانا بعض الأعاصير

ادى انعزال مدغشقر عن القارات المجاورة لفترة طويلة إلى مزيج فريد من النباتات والحيوانات، العديد منها لا يوجد في أي مكان آخر في العالم، بعض علماء البيئة يشيرون إلى مدغشقر بأنها القارة "الثامنة من أصل 10،000 نبات مستوطن في مدغشقر، 90 ٪ منها لا توجد في أي مكان آخر في العالم الحياة الحيوانية والنباتية المتنوعة في مدغشقر معرضة للخطر بسبب النشاط البشري، حيث إن ثلث الزراعة المحلية قد اختفت منذ السبعينيات، و 18 ٪ منها فقط لا يزال سليما منذ وصول البشر منذ 2000 سنة، فقد فقدت مدغشقر أكثر من 90 ٪ من الغابات الاصلية طيور الفيل، والتي كانت طيورا عملاقة غير قادرة على الطيران إلى مدغشقر، انقرضت على الأقل منذ القرن السابع عشر. كان أكبر الطيور في العالم، ويعتقد أن طوله يتعدى ثلاثة أمتار له متنزهات وطنية عديدة

حوالي 50 ٪ من سكان البلاد يمارسون الطقوس الدينية التقليدية، والتي تميل إلى التأكيد على الروابط بين الأحياء والأموات. الميرينا في المرتفعات خصوصا يميلون إلى المحافظة على هذه الطقوس. فهم يعتقدون أن الأموات يشاركون إلى الأجداد في صفوف الألوهية، وأن الاجداد مهتمون بشكل مكثف بمصير أبنائهم الأحياء. الميرينا والبتسيليو يمارسون إعادة دفن فاماديهانا، أو "تسليم الموتى"، ويحتفلون بهذا التواصل الروحي. في هذه الطقوس، يتم إزالة بقايا الضحايا من قبر العائلة، وتلف في أكفان من الحرير الجديد، وتعاد إلى القبر بعد مراسم احتفالية على شرفهم في بعض الأحيان، حيث يتم رفع الجثث وحملها عاليا فوق رؤوس المحتفلين مع الغناء والرقص قبل إعادتهم إلى القبر.

على الرغم من الاضطهاد الشائن والإبادة الجماعية لللمسيحيين خلال القرن التاسع عشر في عهد الملكة رانافالونا الأولى، حوالي 45 ٪ من مدغشقر اليوم مسيحيون، هذه النسية مقسمة بالتساوي تقريبا بين الكاثوليك والبروتستانت. العديد من الناس يدمج عبادة الموتى مع معتقداتهم الدينية الأخرى ويبارك موتاهم في الكنيسة قبل المضي قدما في طقوس الدفن. كما أنهم قد يدعون وزيرا مسيحيا لحضور فاماديهانا. الكثير من الكنائس المسيحية مؤثرة في السياسة. وأفضل مثال على ذلك هو مجلس كنائس مدغشقر (FFKM) الذي يتألف من أقدم وأبرز أربع طوائف مسيحية (الروم الكاثوليك، كنيسة يسوع المسيح في مدغشقر، اللوثرية والانجليكية).

الإسلام في مدغشقر يشكل حوالي 7 ٪ من السكان. التجار العرب والصوماليون المسلمون هم أول من جلب الإسلام في العصور الوسطى، وكان لهم تأثير عميق على الساحل الغربي. على سبيل المثال، العديد من الملغاشيين اعتنقوا الإسلام ولأول مرة تحولت اللغة الملغاشية إلى أبجدية، اعتمادا على الأبجدية العربية، وسميت سورابي. تركز المسلمون في محافظات ماهاجانجا وأنتسيرانانا (دييغو سواريز). ينقسم المسلمون بين العرق الملغاشي، والهنود، والباكستانيين وسكان جزر القمر. وقد ازداد عدد المساجد في المنطقة الجنوبية الشرقية من 10 إلى 50 مسجدا في السنوات العشر الأخيرةوفي الآونة الأخيرة، اعتنقت عدة قبائل في مدغشقر الإسلام مناسبة واحدة في قبيلة إنتيمور في الجنوب الشرقي حولت 17،500 إلى الإسلام دفعة واحدة