Hello to you with the son of the Nile

Tourism, history, archeology, Karnak Temple, Egyptian tourism, tourists historical, global tourism, Luxor Temple, the Temple of Abu Simbel, beach tourism, Tourism Islands, Ramses II, Nefertiti, Cleopatra, the Tower of Pisa, the Eiffel Tower, the pyramid, the Sphinx, Tourismwinter,

الأربعاء، 4 مايو، 2011

السياحة في انطاليا / تركيا

أخذت أنطاليا اسم ريفيرا تركيا بجمالها الطبيعي وما تمتلك من آثار. وأنطاليا تكتمل بتناسق البحر والشمس والتاريخ وسحر الطبيعة. وفيها أجمل وأنظف شواطئ البحر الأبيض المتوسط على طول 630 كم . وعلى شواطئ أنطاليا يوجد المدن الأثرية والموانئ الأثرية والمقابر والخلجان الصغيرة المتسلسلة والرمال والغابات الخضراء والأنهار والجداول المائية

وتعتبر أنطاليا أهم مركز سياحي في تركيا لما تملكه من الأماكن الحديثة والقلعة المكونة لزوايا جميلة مع معماريتها المحلية و مارينا صاحبة الجائزة الدولية وشوارعها الممتدة والمحاطة بـأشجار النخيل. وهي مكان لاحتفالات أسباندوس للباليه والأوبرا ومكان للكرة الطائرة على الشواطئ على المستوى الدولي وترياثلون ومسابقات الغولف ورمي السهم والتنس ومسابقات التزحلق وغير ذلك من الفعاليات. وفي عام 1995 افتتح مركز أنطاليا الثقافي بالإضافة إلى الفنون البلاستيكية والموسيقى والمسارح والمعارض وكثير من الفعاليات الفنية والثقافية العديدة التي تجري في أنطاليا

لقد كانت قلعة الانيا على مر التاريخ مكاناً مأهولاً بالسكان بصورة دائمة بسبب تعذر الوصول اليها عن طريق البر وعن طريق البحر يضاً، وهي واحدة من مئات القلاع التي ازدانت بها منطقة الاناضول والتي بقيت صامدة الى ايامنا هذه وهي احد القلاع التي تمت المحافظة عليها وحمايتها بأفضل شكل.

بعد نهاية الحرب العالمية الأولى, سقطت مدينة أنطاليا تحت الاحتلال الإيطالي, و بداء بعض علماء الأثار بالبحث و التنقيب على الأثار بحجة الحضارة في مدينة أنطاليا و المناطق المجاورة و نقلوا ما عثروا عليه من الأثار إلى القنصلية الأيطالية. و في عام 1919 بهدف إقاف هذه الأعمال قام المعلم السلطاني السيد سليمان فِكري بالتقديم إلى الجهة المسؤولة في انطاليا و جعلها تُعينة الموظف الفخري للأثار القديمة و قام على الفور بجمع الأثار الموجودة في مركز المدينة و المحافظة عليها في متحف أنطاليا.
 
في عام 1922 كان متحف أنطاليا في جامع علاء الدين, و في عام 1937 نقل إلى جامع يِفيلي, و في عام 1972 نقل إلى المبنى الجديد. و بسبب الأصلاحات الشاملة أُغلق المتحف في عام 1982. و بعد الأصلاحات و التعديلات تم إفتِتاحة مرة أخرى في نيسان 1985 بالصورة و الشكل الجديدين.

و
انطاليا (المعروفة سابقا باسم أداليا أو أتاليا ؛ من اليونانية البامفيلية : Αττάλεια Attáleia) هي مدينة تقع على ساحل البحر الأبيض المتوسط في جنوب غرب تركيا، وهي عاصمة مقاطعة انطاليا. تقع على منحدرات ساحلية، ومحاطة بالجبال. حولت التنمية والاستثمار، الذين بدئا في السبعينيات، المدينة إلى منتجع دولي كبير.
تقع أنطاليا في جنوب غرب الأناضول، على خليج أنطاليا على البحر المتوسط، تبعد حوالي 244 كم 244 كيلومتر (152 ميل) من أنقرة، 255 كيلومتر (158 ميل) 255 كم من أضنة ،222 كم 222 كيلومتر (138 ميل) من أزمير، 300 كيلومتر (186 ميل)300 كم من إسطنبول

تشكل جبال طوروس في جنوب الأناضول مجموعة موازية للبحر الأبيض المتوسط في اتجاه الشرق والغرب، مما أسفر عن تشكيل سهول ساحلية ضيقة تحيط بها الجبال من ثلاث جهات والبحر على الجهة الرابعة. تغرق بعض أجزاء جبال الساحل في البحر بشكل حاد، وتشكل خلجان صغيرة وأشباه جزر. تقع أنطاليا على سهل حيث تنحسر الجبال عن الشاطئ، وتتألف من منطقتين مسطحتين مكونين من صخور الترافرتين على ارتفاع متوسط 35 متر (115 قدم) ؛ يقع وسط المدينة على سهل صخري أقرب إلى الساحل، ومع الزحف العمراني تمدد إلى الداخل حتى سهل كيبيزوستو

يعتمد اقتصاد انطاليا على مزيج من السياحة، والزراعة، والتجارة، مع بعض الصناعات الخفيفة. يشمل الإنتاج الزراعي الحمضيات والقطن والزهور والزيتون وزيت الزيتون والموز. سوق غذاء بلدية مدينة انطاليا يغطي 65 ٪ من طلب الفواكه والخضر الطازجة لتركيا

تتضمن المعالم السياحية، المواقع طبيعية والتاريخية على الريفييرا التركية التي جعلت مطار أنطاليا واحدا من أكثر المطارات ازدحاما في منطقة البحر الأبيض المتوسط يحتفظ المركز التاريخي للمدينة (كاليسي)، مع فنادقه وحاناته ونواديه ومطاعمه، وأسواقه بالكثير من الطابع التاريخي للمدينة ؛ وفاز ترميمه بجائزة

تحتوي المدينة على مواقع متأثرة بالعمارة والثقافة الليكية والبمفيلية، والإغريقية، ولكن بصورة رئيسية العمارة والثقافة الرومانية، البيزنطية، والسلوجية والعثمانية.

ميدان الجمهورية، هو الميدان الرئيسي في المدينة، يفتح في بعض المناسبات الخاصة المؤقتة معارض وعروض في الهواء الطلق.
تعد كاليسي، بشوارعها الضيقة المرصوفة بالحصى والبيوت التركية واليونانية التاريخية، هي المركز القديم لأنطاليا، الآن أساسا فنادق ومحال بيع الهدايا، وحانات. الفنادق الجديدة، مثل الشيراتون، تمتد على طول الساحل أعلى أحياء كونيالتي وشواطئ لارا

المهرجانات والمناسبات

  • هناك عدد من البطولات الرياضية بما فيها سباقات السيارات.
  • مهرجان أنطاليا البرتقالة الذهبية للأفلام : هو أكبر مهرجان وطني للأفلام في تركيا، يقام في الأسبوع الأخير من شهر سبتمبر
  • مهرجان أوراسيا السينمائي الدولي : مهرجان فيلم دولييعقد سنويا
  • مهرجان انطاليا : سبتمبر
  • المهرجان البحر المتوسط الدولي الموسيقي : أكتوبر، 6 أيام
  • مهرجان أنطاليا الدولي للموسيقى الشعبية الرقص المنافسة : في الاسبوع الأخير من أغسطس
  • مهرجان أسبندوس الدولي للأوبرا والباليه : يونيو ويوليو
  • مهرجان زهرة مايو
انطاليا لها الشواطئ منها كونيالتي، لارا وكاربوزكادران. وللرياضات الشتوية، يشكل كلا من منتجعات Beydağları وSaklikent الجمال الطبيعي للمدينة.
هناك عدد كبير من المساجد والكنائس والمدارس الدينية، والحمامات في المدينة. كاليسي، المرفأ، والتي من أسوار المدينة أرفق، هو أقدم جزء من المدينة. تحتوى كاليسي على العديد من المنازل التاريخية مع فن العمارة التقليدية المحلية التركية واليونانية.

مواقع تاريخية في وسط المدينة

  • كاليتشي : المركز التاريخي للمدينة، والآن هو المركز السياحي للمدينة وفيه فنادق وحانات ونوادي ومطاعم وأسواق. وتحتفظ كاليسي الكثير من طابعها التاريخي، بعد أن حصل ترميمها على جائزة التفاحة الذهبية للسياحة.
  • المبنى القديم ليالي تشمل أسوار المدينة، Hıdırlık برج، بوابة هادريان (المعروف أيضا باسم بوابة الثلاثي)، وبرج الساعة.
  • بوابة هادريان : التي شيدت في القرن الثاني قبل الميلاد على يد الرومان على شرف الامبراطور هادريان.
  • كيسك منارة (المئذنة المكسورة) : كانت كنيسة بيزنطية، حولت في وقت لاحق إلى مسجد.
  • مسجد يفليف منارة (المئذنة المزينة) : بناه السلاجقة وهو مزين ببلاط أزرق داكن، وبالفيروز، وهذه المئذنة أصبحت مؤخرا رمزا للمدينة.
  • من المباني الإسلامية الأخرى في المدينة : مدرسة كاراتي، مسجد آهي يوسف ميسيدي، مسجد مراد باشا، مسجد تكيلي محمد باشا، مسجد سنان أفندي، ومسجد عثمان أفندي